انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 20 يوليوز 2016 الساعة 21:38


خواطر


الكاتبة : سمية الدمناتي


قلمي

خاطرة  بدون عنوان


طال ليلي ومازلت أقضيه بالبكاء

وهاهي ليلة أخرى تمر من عمري هباء

كيف روحي بعد أن مدت له يد العطاء

كيف جسدي والنار فيه دون انطفاء

كيف أملي وقد أصبح بعيد الرجاء

هل يعيش الان بين الجواري عيشة الاغنياء

وان رؤيته فوق كل الاراء

أم سافر في مغامرة في كل الانحاء

وهل نسيني وقال هذا القدر والقضاء

أم لازال صوتي يسري في العروق والدماء

ويقول هذا وعدي وأنا عنده من الشرفاء

ويمشي ويعود ويردد هذه حبيبتي من كل الاحباء,


امي

بين الليل والصباح , بين الثانية والدقيقة, بين السطر والسطر,

تحضر صورة أمي , يدغدغني صوتها, تلمسني يداها , ويقشعر الجسم  لها,

تأتيني خفية وتذكرني بطفولتي الوردية

وهي تنشد مرة اناشيد الصباح ومرة اناشيد المساء

حرقة تملا القلب وتبكي الروح

أحن اليك امي ( يتبع)

السعادة

الحب ,الوئاو, الصدق , الاخلاص , المودة, الاحترام, التقدير

هي مقادير وصفة, تنعمك بالحياة تزرع في قلبك احساس التفاؤل

تتركك تعيش كالطفل الصغير ملاكا

تخرجك من دوامة الحقد والبغض  ...تجعلك في قمة السعادة

وكم اشتقنا الى هذه الكلمة



  





تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- 1

ادريس العلوي

من دراسة الواقع وكشف الستار عن المخفي من الاقتصاد مرورا بالسوسيولوجيا وصولا الى أعماق الدات الى الادب.... واصلي فقد أيقنت الطريق

في 21 يوليوز 2016 الساعة 09 : 01

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- dakhla

asmaa

bravo lah i3tikom saha odaiman fi ta2alo9 wa lmazid mna l3ata2

في 02 غشت 2016 الساعة 21 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss