انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 9 شتنبر 2017 الساعة 07:36


أول تصريح من الزعيم الروحي للبوذيين عن اضطهاد «الروهينجا»


عبر الدالاي لاما، الزعيم الروحي للتبت، عن حزنه ، بسبب المحنة التي يتعرض لها مسلمو الروهينجا الذين يفرون من ميانمار هذه الأيام مُذّكرا، أمثاله، البوذيين هناك بأن بوذا يساعد اللاجئين.

وقالت مفوضية شؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة والمنظمة الدولية للهجرة اليوم إن ما يقدر بنحو 270 ألف لاجئ من الروهينجا فروا من ميانمار سعيا للجوء إلى بنجلادش خلال الأسبوعين الأخيرين.

وذكرت جماعة حقوقية أن صورا التُقطت بالأقمار الصناعية أظهرت أن نحو 450 مبنى أُحرقوا في بلدة حدودية يغلب الروهينجا على سكانها في ميانمار في إطار ما يقول اللاجئون إنه جهد متضافر لطرد الأقلية المسلمة من البلاد.

وبدأت أحدث موجة لفرار الروهينجا من منازلهم في ميانمار قبل أسبوعين بعد أن هاجمت مجموعة منهم عددا من مراكز الشرطة وقاعدة عسكرية في ميانمار في 25 أغسطس.




 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss